لم ارى يوما مثل هذا                               فقد كان يوم الهدايه والتنوير
شمسا بحب الله تونير                               وقمرا فى ظلام الليل يضىء
كنت فى طريق الهوى اسير                           فوجدت نور ربى خير اسير
تذكرت ان الله عظيم                                            بحب عباده غفور رحيم
حب الناس لي كتير                                   وحب الرب من حب الناس يجير
نسيت حب القلب                              وتذكرت ان نبض القلب بالاله يعيش
تمنيت الكثير وماهو بيسر                    ولكن المنى فيما هى ليس بيسير
 
 
 
 
 
بدأ النور يعود من جديد…………….بعد ظلام دام طويل
كان هو الحب الذى هاج اليه الجميع
لاحد من غير الحب يعيش……………..ولاحد من دونه يميت
كلام الحب من القلب قليل ……………………وكلام اللسان عن الحب بالكثير
الحب فى القلب كالنبض……………….فهل هناك قلب بلا نبض
حبك فى القلب ينحت مثل الصخر ………فكيف يزال النحت من على الصخر
قلت ان كل من تحب يجرح……………………..ولا أعلم انك الجارح لمن تحب
تخليت عن قلبى فى الحب…………….واتخدت من العقل معنا للحب
لقد جفت دموع العين عليك…………………ولكن مازالت دموع القلب اليك
انتظرتك ولم أجدك فى مكانك…………………فقد تغير المكان عن الحال
كتبت ذكراك فى القلب…………………عندما عجزت ان اكتبها على الورقى
 
 
 
 
 
 
لقد كان الوداع ؟؟؟لتكون ذكرى لاماضى
لقد انتهى كل شىء ؟؟؟؟ولم اعد املك حياتى فانها ملك غيرى
اردت الانتظار؟؟؟ولكنك ابيت حتى المحال
وعودى لااخلفها ولكنك لم ترضى أن اذكرها
 
 
 
وداعا …………………وداعا